بواسطة
قسا بيَ الحزنُ يوماً فالتجأتُ إلى
أحبّةٍ خِلْتُني في ليلِهمْ شَمْسا

قالوا : مَن الطارقُ المنتابُ ؟ قلتُ لهمْ :
أنا الذي كنتُ في أحزانِكمْ أُنْسا

قالوا نَسِينا زمان الحزنِ أجمعَهُ
وما عرفناكَ فارحل والعنِ الأمْسا

فرحتُ أكتبُ فوقَ الرملِ مُنكسِراً :
يا للقلوبِ التي سُرعانَ ما تَنسى "(

د. فواز اللعبون

3 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
اشد عيوب خلق الله قُبحاً .. نكران الجميل
بواسطة
حلووو
بواسطة
لعيب واحسن اللعبون ما قال

شكرا

هي طبع الناس
مرحبًا بك في موقع نور المعرفة ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...